85 مليارليرة… ديون تؤرق فلاحي الحسكة

طالب فلاحو محافظة الحسكة بإيجاد حل لمشكلة الديون الزراعية المترتبة عليهم وإعفائهم من الفوائد والإبقاء على رأس المال ولا سيما أن المحافظة تعرضت لسنوات من الجفاف والإرهاب الذي هجر الكثيرين من أراضيهم، مؤكدين إمكانية معالجة الديون عبر تفعيل وتنشيط الواقع الزراعي في المحافظة.

وقال مدير فرع المصرف الزراعي التعاوني في الحسكة خضر الحسو أن إجمالي الديون الزراعية المترتبة على فلاحي المحافظة والجمعيات الفلاحية بلغ 58 مليار ليرة متضمنة الفوائد حسب آخر احصائية أجراها المصرف خلال الأسبوع الماضي.

ولفت الحسو إلى أن الديون الزراعية المترتبة على الفلاحين أثرت بشكل كبير على عملية تمويل مستلزمات الإنتاج الزراعي واقتصر التمويل على بعض المصارف الزراعية وتحديدا الفلاحين الذين يقدمون براءة ذمة للمصرف الزراعي.

ويتبع لفرع المصرف الزراعي التعاوني في الحسكة 17 فرعا موزعة على كافة مناطق المحافظة القريبة من مواقع الانتاج الزراعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات