آلا: الدولة السورية عازمة على تحرير كامل أراضيها من الإرهاب

طالب مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى في جنيف حسام الدين آلا برفع الإجراءات القسرية أحادية الجانب التي تستهدف الشعب السوري والتزام المجتمع الدولي بمبادئ القانون الدولي في تقديم الدعم للجهود الإنمائية التي تبذلها الحكومة السورية والامتناع عن استغلال المسائل الإنسانية لخدمة الأجندات السياسية للدول المعادية للشعب السوري.

واستعرض آلا سفير سورية المعتمد لدى الفاتيكان في روما خلال لقائه أمس المونسينيور بول ريتشارد غالاغار وزير خارجية الفاتيكان النجاحات التي حققتها سورية في مجال مكافحة الإرهاب والجهود التي تبذلها والتحديات التي تواجهها في إعادة تأهيل المناطق التي تمت إعادة الأمن والاستقرار إليها وخاصة لجهة عودة المهجرين بفعل الإرهاب.

وشدد آلا على عزم الدولة السورية استكمال تحرير كامل أراضيها من الإرهاب ومن أي وجود أجنبي غير مشروع.

ورحب السفير آلا بما ورد في كلمة البابا فرنسيس خلال لقائه السنوي مع السفراء المعتمدين لدى الفاتيكان حول انتقاد التدخلات الخارجية وحول عودة المهجرين السوريين إلى وطنهم والمساهمة في إعادة الإعمار.

من جانبه أكد المونسينيور غالاغار على مضمون ما ورد بشأن سورية في كلمة البابا أمام السلك الدبلوماسي.

وكان السفير آلا نقل للبابا فرنسيس بابا الفاتيكان خلال الاستقبال السنوي الذي أقيم للسفراء المعتمدين لدى حاضرة الفاتيكان التهاني بمناسبة العام الجديد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات