إيران تدين المزاعم الموجهة ضدها من منظمة التعاون الإسلامي

أدانت إيران بشدة المزاعم الموجهة ضدها في البيان الصادر عن اجتماع الأعضاء الدائمين لدى منظمة التعاون الإسلامي في مدينة جدة السعودية.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي في تصريح له اليوم: “إن ممثلي الجمهورية الإسلامية الإيرانية لا يستطيعون المشاركة في اجتماعات منظمة التعاون الإسلامي التي تنعقد في جدة لعدم إصدار تأشيرات الدخول لهم من جانب السلطات السعودية وأن إعداد وإصدار هكذا بيانات يتم بشكل احادي الجانب وبعيدا عن الانصاف ومن خلال الضغوط التي تمارسها السعودية بهذا الخصوص.

وأضاف قاسمي: أن البلدان المعتدية على اليمن والمتورطة في الأزمة الإنسانية التي امتدت لعدة أعوام فضلاً عن ارتكاب المجازر اليومية بحق الشعب اليمني الأعزل باستخدام صفقات السلاح الاكثر تقدما وتدمير البنى التحتية تعمد في سياق التغطية على جرائمها وحرف الرأي العام في المنطقة والعالم إلى إصدار هكذا بيانات عديمة القيمة واستغلال المنظمات الإقليمية والدولية في هذا السياق.

وشدد على أن إصدار هذه البيانات باسم منظمة التعاون الاسلامي واستغلال هذه المنظمة يؤديان إلى فقدان الثقة بين الأعضاء واستنزاف ثرواتهم وتقويض أداء المنظمة فيما يخص المواضيع والقضايا الأساسية التي يمر بها العالم الإسلامي وينتقصان من مكانة المنظمة الإسلامية على الصعيد الدولي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات