العلم السوري فوق “تلول الحمر”بريف القنيطرة.. وسقوط مخطط “المنطقة العازلة”

تسلمت قوّات اللواء 90 في الجيش العربي السّوري منطقة “تلول الحمر” الإستراتيجية بريف القنيطرة الشّمالي ورفعت علم الجمهورية العربية السورية فوقها، وذلك استكمالاً للاتفاق الذي أُبرم في وقتٍ سابق بين الحكومة السّورية والمجموعات الإرهابية بوساطة محليّة.

وبهذة الخطوة تكون غوطة دمشق الغربية أيضا قد باتت بالكامل تحت سيطرة الجيش العربي السوري الذي يكون قد أسقط مخطط العدو الإسرائيلي بإقامة “نطاق” أو “منطقة عازلة”على حدود الأراضي التي يحتلها، حيث كانت المجموعات الإرهابية تمثل الأداة التنفيذية لهذا.

مصدر عسكري لفت إلى أن سيطرة الجيش العربي السّوري على “تلول الحُمر” تعني قطع أي تواصل بين مراصد العدو في الجولان السّوري المُحتل وإرهابيي بيت جن، إضافة إلى انها تُسهم بتأمين بلدة حضر الحدوديّة.

يُشار إلى أن قبل أيام، ومع تقدم وحدات الجيش العربي السوري وسيطرتها على كافة التلال والمواقع المتقدمة لإرهابيي “جبهة النصرة” المتحصنة في منطقتي مغر المير وبيت جن بريف دمشق الجنوبي الغربي، طلبت قيادة “جبهة النصرة” الإرهابي السماح لهم بالخروج إلى إدلب ودرعا، وتسوية أوضاع من لا يريد الخروج من منطقته، مقابل تسليم كافة المناطق التي حاصرها الجيش العربي السوري له، وهو ما وافقت عليه الدولة، حيث نفذت المرحلة الأولى يوم الجمعة بإخراج المئات من المسلحين مع عوائلهم إلى درعا وإدلب، فيما بدأ اليوم تنفيذ المرحلة الثانية باستكمال تسليم باقي المناطق التفق عليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات