القيادة القطرية للبعث: المناضل المقت رمز لوطنية أهلنا بالجولان المحتل

أكدت القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي أن عميد الأسرى السوريين والعرب المناضل صدقي سليمان المقت “رمز لكل ما عند أهلنا الأشاوس في الجولان المحتل من وطنية وعزة”.

وقالت القيادة في بيان أصدرته اليوم حول الحكم الجائر الذي أصدرته سلطات الاحتلال الإسرائيلي بحق الأسير المقت.. “إن فضح المقاوم صدقي المقت للدعم الصهيوني للإرهابيين التكفيريين في سورية هو نوع من المقاومة من أجل الحقيقة ومن أجل الشعب العربي السوري الذي يواجه أكثر الحروب وحشية وأشدها إرهابا وعدوانا”.

وأضافت .. إن “صمود البطل صدقي المقت الذي هو جزء من صمود جيشنا الباسل وتصديه للإرهاب المدعوم من الصهاينة وعملائهم الرجعيين يؤكد أن شعبا هؤلاء أبناؤه سينتصر مهما كان العدوان شديدا” مشيرة إلى أن بطولات أهلنا الصامدين في الجولان المحتل تتكامل مع بطولات شعبنا العربي الفلسطيني ونضال ابنائه في الاضراب عن الطعام وفي ثورته المستمرة ومقاومته الباسلة ضد العدو الصهيوني.

وحيا البيان الأسير المقت و”أهلنا في الجولان المحتل وانتفاضة شعبنا ضد العدو الصهيوني” مؤكدا أن “النصر ات ما دام الاصرار على المقاومة تقليدا راسخا من تقاليدنا الكفاحية”.

وأصدرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي امس حكما جائرا بالسجن 14 عاما بحق المناضل المقت بعد تأجيل محاكمته عشرات المرات على خلفية موقفه الوطني الذي فضح دعم الكيان الإسرائيلي للتنظيمات الإرهابية في سورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات