بابا الفاتيكان يدعو المجتمع الدولي لمضاعفة الجهود لإحلال السلام بالشرق الأوسط

أدان البابا فرنسيس بابا الفاتيكان المجزرة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق المشاركين في مسيرات العودة الكبرى في قطاع غزة والتي راح ضحيتها عشرات الشهداء وآلاف الجرحى, داعيا المجتمع الدولي إلى بذل المزيد من الجهود لتحقيق السلام في الشرق الأوسط.

وأبدى البابا أمام عشرات الآلاف في عظته بميدان “القديس بطرس” ألمه لسقوط قتلى وجرحى وأنه يصلي ويقدم تعاطفه مع من يعانون.

وطلب البابا من المجتمع الدولي مضاعفة الجهود حتى يسود الحوار والعدل والسلام, مؤكدا أن استخدام العنف لن يؤدي إلى السلام, وأن الحرب تولد الحرب والعنف يولد العنف.

هذا وارتكبت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس الأول مجزرة بحق المشاركين في مسيرة العودة الكبرى في قطاع غزة وقتلت 62 فلسطينيا بينهم 8 أطفال وأصابت أكثر من 3000 بجروح من خلال إطلاق الرصاص الحي وقذائف المدفعية عليهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات