بعد فشلها في الأسواق اليابانية.. سامسونج تستغني عن علامتها التجارية

 

تعاني شركة سامسونج بالرغم من شهرتها الواسعة في جميع أنحاء العالم، من مشاكل في تسويق هواتفها الذكية داخل اليابان، حيث تمتلك العملاقة الكورية 5% فقط من حصة السوق هناك.

يذكر أن العملاء اليابانيين ليسوا مهووسين بعلامة سامسونج التجارية، ومعظمهم يتجه لشراء هواتف آي فون والتي تبلغ حصتها نحو 40%، أو شراء الهواتف الذكية التي تطرحها الشركات المحلية، لذا قررت العملاقة الكورية عدم وضع شعار الشركة على هاتفي جلاكسي S6 وجلاكسي S6 إيدج عند طرحهما للبيع في البلاد ابتداء من 23 نيسان الجاري.

ستحمل هواتف سامسونج المتاحة بالفعل في عدد من الأسواق المختارة العلامة التجارية لشركات الاتصالات اليابانية من أمثال Docomo وKDDI، وتأمل سامسونج أن تمكنها هذه الخطوة من بيع المزيد من هواتف جلاكسي S6 وجلاكسي S6 إيدج في اليابان، وحتى لو لم تحقق سامسونج هدفها في الانتشار الواسع في الأسواق اليابانية، فإن الهاتفين يقدمان أداء جيدا على الصعيد العالمي، وقد يصبح الهاتفان الأكثر مبيعا في سلسلة Galaxy S حتى الآن.

 

204

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات