تقرير: واشنطن تمول جماعة “الخوذ البيضاء”

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أن الرئيس دونالد ترامب وافق على تخصيص نحو 6ر6 ملايين دولار لتمويل جماعة “الخوذ البيضاء” المرتبطة عضويا بالتنظيمات الإرهابية.

وكانت إدارة ترامب أعلنت مؤخرا عن وقف تمويلها للخوذ البيضاء وذلك بعد انكشاف حقيقة ما تفعله في سورية فيما أقرت تلك الجماعة بمواصلة تلقيها التمويل من تركيا ومشيخة قطر الضالعتين بدعم الإرهاب في سورية متحدثة عما وصفته بـ “مشاريع جديدة تم توقيعها ولم يعلن عنها”.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية هيذر ناورت قولها في بيان لها نشر على موقع وزارة الخارجية اليوم: إن “الولايات المتحدة تدعم بشدة الخوذ البيضاء”.

ويشير ذلك إلى ارتباط واشنطن مع التنظيمات الإرهابية التي يستخدمها الأمريكيون كأداة في تنفيذ خططهم ويطلقون عليها تضليلا اسم معارضة.

وكانت الخوذ البيضاء تأسست في تركيا عام 2013 بتمويل بريطاني أمريكي غربي واضح حيث أثار تحديد نطاق عملها فى اماكن سيطرة التنظيمات الإرهابية حصرا الكثير من علامات الاستفهام حولها وحول عملها الإنساني المزعوم وخصوصا أن افرادها ينتمون الى التنظيمات الارهابية وظهروا في مقاطع فيديو يحملون الرشاشات ويقاتلون فى صفوف التنظيمات الارهابية.

كما كشف العديد من الوثائق التي عثر عليها الجيش العربي السوري في المناطق التي حررها من الإرهاب حيث تعمل جماعة “الخوذ البيضاء” ارتباطها العضوي بالتنظيمات الإرهابية ودعمها لها وخصوصا “جبهة النصرة” بالتحضير والترويج لاستخدام الأسلحة الكيميائية ضد المدنيين وهذا ما حدث في الغوطة الشرقية بريف دمشق عدة مرات وفي مناطق بحلب لاتهام الجيش العربي السوري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات