جمعية مصياف الخيرية تنفّذ فعالية ترفيهية لأطفال الأسر المهجرة

نفذ مركز موزاييك التابع لجمعية مصياف الخيرية ومنظمة اليونيسيف يوما مفتوحا للأطفال من أبناء الشهداء والجرحى والمهجرين والوافدين إلى مدينة مصياف.

وتضمنت فعاليات أمس المفتوح حفلا فنيا ترفيهيا للأطفال وتقديم فقرات من الرقص والتراث الشعبي الفلكلوري، إضافة إلى عروض مسرحية تتحدث عن العنف القائم على النوع الاجتماعي وعروض أخرى عن المحبة والسلام والأخوة وفقرات غناء جماعي للأطفال وتوزيع هدايا.

وبين مدير المركز علاء غضنفر أن الهدف من النشاط إعادة الفرح والبهجة للأطفال من خلال التركيز على أنشطة ترفيهية تقام بين فترة وأخرى بهدف تخفيف آثار الحرب على الأطفال.

وأشار عدد من أهالي الأطفال إلى أهمية تنفيذ هذه النشاطات لدورها في تنمية المواهب من خلال نشاطات وفعاليات هادفة تسهم بإعادة دمجهم في المجتمع والتخفيف من الاثار السلبية للحرب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات