حملة التلقيح ضدشلل الأطفال اقتربت من عدد المستهدفين

حققت حملة التلقيح الوطنية ضد شلل الاطفال التى اختتمت يوم الخميس الماضى نسب تغطية جيدة فى محافظتى دمشق وريفها حسب القائمين عليها. حيث اقتربت من هدفها بالوصول الى أكثر من 587 الف طفل دون سن الخامسة.
ففى دمشق بين مدير صحتها الدكتور محمد رامز أورفلى أن الحملة تمكنت من الوصول الى 270 الف طفل دون سن الخامسة بينهم 47 الف طفل دون السنة مؤكدا نجاح الحملة التى استمرت لأسبوع عبر المراكز الصحية والفرق الجوالة.
وأوضح الدكتور أورفلى أن الحملة كانت تستهدف نحو 298 الف طفل دون سن الخامسة ونفذت ضمن 40 مركزا صحيا و 179 فريقا جوالا تنقل بين أحياء المدينة. فضلا عن 19 مركز اقامة مؤقتة و282 روضة.
بدوره أوضح مدير صحة ريف دمشق الدكتور ياسين نعنوس أن الحملة //حققت هدفها عبر الوصول الى جميع المناطق بما فيها صعبة الوصول// حيث تجاوز عدد الاطفال الملقحين 317 الف طفل منهم 55 الف طفل دون السنة. مبينا انهم بانتظار ان تصل احصائيات من منظمة الهلال الاحمر العربى السورى بشان الاطفال فى الغوطة الشرقية .
وكانت الحملة فى ريف دمشق تستهدف الوصول الى 351 الف طفل بينهم نحو 114 الف طفل فى مناطق صعبة الوصول عبر 1261 عاملا صحيا يتوزعون بين 433 عاملا فى المراكز الصحية الثابتة و768 عاملا ضمن الفرق الجوالة البالغ عددها 349 فريقا.
تجدر الاشارة الى أن الحملة استمرت بين ال12 وال16 من اذار الجارى  بهدف الوصول الى نحو 2 مليون و750 الف طفل دون سن الخامسة فى مختلف المحافظات وهى الحملة الحادية والعشرون ضمن سلسلة أطلقتها الوزارة عام 2013 بعد ظهور حالات شلل أطفال فى سورية للمرة الاولى منذ عام 1995 وقد تمكنت عبر هذه الحملات من قطع سراية فيروس الشلل مجددا حيث لم يبلغ عن أى حالة جديدة منذ
بداية عام 2014/0

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات