مشروع القناة المطرية باللاذقية في مرحلته الثانية

اطلع محافظ اللاذقية ابراهيم خضر السالم اليوم على سير تنفيذ الأعمال الفنية الأخيرة للمرحلة الثانية من مشروع القناة المطرية في حيي دعتور دمسرخو ودعتور بسنادا بمدينة اللاذقية.

وأكد المحافظ خلال الجولة أن القناة مشروع حيوي ومهم للحيين نظرا لدورها في درء خطر الفيضانات عن الاهالي القاطنين في المنطقة وجوارها. إضافة إلى أثرها البيئي بعد أن كانت مكبا للنفايات وبؤرة لتكاثر القوارض والحشرات، مبينا أنه تم تنفيذ قناة صحية موازية للمطرية بقطر 80 سم بهدف فصل مياه الصرف الصحي عن مياه الأمطار.

بدوره أشار مدير الشركة العامة للصرف الصحي باللاذقية رفيق نوفل إلى أن مشروع القناة من أهم المشاريع المطرية المنفذة في المحافظة نظرا لتخديمه عددا كبيرا من السكان، لافتا إلى أنه ينجز بتمويل من وزارة الموارد المائية بطول 900 متر وكلفة 400 مليون ليرة لهذه المرحلة فقط وهو عبارة عن قناة صندوقية مستطيلة تهدف إلى تجميع مياه الأمطار من أحياء سقوبين وبسنادا وجوارهما وبالتتابع لتصل إلى المصرف الأساسي في البحر علما أنها لا يمكن أن تختلط مع مخلفات الصرف الصحي بفضل القناة الصحية التي تم إنشاؤها بشكل مواز للمطرية ما يسهم بدرء خطر الفيضانات والتخلص من التلوث البيئي في المنطقة.

يشار إلى أن المرحلة الثالثة من المشروع قيد الدراسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات