نظام الإمارات يدعم الكيان الإسرائيلي في واشنطن!

شارك سفير نظام الإمارات في الولايات المتحدة، يوسف العتيبة، مساء أمس الأربعاء، في مناسبة سنوية داعمة للكيان الاسرائيلي ينظمها “المعهد اليهودي لشؤون الأمن القومي”، إلى جانب سفير الكيان الصهيوني في واشنطن، رون ديرمر.

وبحسب إعلام الاحتلال، فإن العتيبة جلس إلى جانب السفير الإسرائيلي في فعالية منظمة داعمة للكيان الصهيوني، وكان المتحدث الأساس فيها وزير الخارجية الأميركية، مايك بومبيو.

واعتبرت الصحيفة أن ظهور العتيبة إلى جانب ديرمر هو دلالة أخرى على العلاقات الآخذة بالتحسن بين حكومة العدو الاسرائيلي ودول الخليج، علما أنه لا توجد علاقات دبلوماسية رسمية بين الكيان الاسرائيلي والإمارات.

وكان قد وصل السفيران إلى الفعالية السنوية التي ينظمها “المعهد اليهودي لشؤون الأمن القومي” الداعم لتل ابيب والناشط في واشنطن.

وأضافت أن السفيرين جلسا سوية إلى جانب بعضهما البعض على طاولة مركزية رغم علمهما أن الفعالية مفتوحة أمام التغطية الإعلامية، علما أن كبار المسؤولين الصهاينة والخليجيين وهذه هي المرة الاولى التي يتجرأ فيه سفير عربي بالظهور أمام الاعلام وهو جالس الى جانب سفير صهيوني.

ولفتت الصحيفة إلى أن العتيبة، الذي يشغل منصبه في واشنطن منذ نحو 10 سنوات، سبق أن التقى مع رئيس الحكومة الصهيونية، بنيامين نتنياهو، في آذار الماضي، حيث أجريا محادثة قصيرة في أحد المطاعم في واشنطن.

وبحسب “أسوشيتدس برس”، فإن العتيبة كان يتناول العشاء في أحد المطاعم في “جورج تاون” في واشنطن، مع عدد من المسؤولين في الإدارة الأميركية. وعندما وصل نتنياهو إلى المطعم، وجه له العتيبة الدعوة لإجراء محادثة قصيرة على طاولته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات