وحدة من الجيش تواصل تطهير عمق بادية حمص الشرقية من إرهابيي “داعش”

تواصل وحدات الجيش العربي السوري العاملة في ريف حمص الشرقي عمليتها العسكرية في عمق البادية لتمشيطها وتطهيرها من إرهابيي “داعش” ومخلفاتهم.

وأفادت تقارير ميدانية من حمص أن وحدات الجيش المتقدمة من 3 محاور في البادية قضت على آخر بؤر إرهابيي “داعش” في مساحات واسعة من البادية بعد اشتباكات مع الإرهابيين سقط خلالها العديد منهم قتلى ومصابين بينما لاذ الباقون بالفرار تاركين أسلحتهم وذخيرتهم إضافة إلى إلقاء القبض على أحدهم.

وذكرت التقارير إلى أن وحدات الجيش وخلال تمشيطها المنطقة المحررة عثرت على بنادق حربية آلية ورشاشات متوسطة وأحزمة ناسفة وذخيرة متنوعة إضافة  إلى مشفى ميداني كان الإرهابيون يعالجون مصابيهم فيه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات