الرفيقان الهلا ل وأحمد يعزيان السفارة الإيرانية بضحايا التفجير

قدم الرفيقان هلال وحيد الهلال الأمين القطري المساعد لحزب البعث العربي الاشتراكي ويوسف أحمد عضو القيادة القطرية رئيس مكتب التنظيم، التعازي باسم القيادة القطرية للسيد محمد صادقي القائم بالأعمال وأعضاء السفارة الإيرانية في دمشق، بضحايا التفجير الإرهابي بالقرب من السفارة الإيرانية في بيروت.

وأكد الرفيق هلال أثناء زيارته للسفارة الإيرانية في دمشق أن «هذه الجريمة تشير إلى مدى حقد القوى الظلامية والتكفيرية والأنظمة الرجعية الداعمة لها على إيران وانجازاتها في دعم المقاومة والحق في هذه المنطقة.

وأعرب الرفيق هلال عن تهانيه بالإنجاز الهام الذي حققته إيران اليوم عبر التوصل إلى اتفاق مع الدول الست بما يؤكد حقوق إيران في التقدم العلمي والتكنولوجيوالطاقة النووية السلمية، ويعزز التوجه الاستقلالي لشعوب المنطقة، وفيما يعتبر انهزاماً للكيان الصهيوني وسياساته وضربة لمفاهيم التبعية والعمالة لدى الأنظمة الرجعية الداعمة للإرهاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.