تصعيد يمني: «على جثثنا».. ولن يمر مشروع السعودية

تصدت قبائل يمنية اليوم الأحد 8 كانون الأول لمحاولة توغل وحدات عسكرية سعودية باتجاه الأراضي اليمنية.

وأشارت مصادر قبلية يمنية إلى أن  القوات السعودية حاولت استحداث مواقع عسكرية على الحدود المشتركة لها مع اليمن في محافظة الجوف إلا أن القبائل تصدت لها وحصل تبادل لإطلاق النار في الهواء بين القبائل والجيش السعودي.

وأضافت المصادر ان هذا الاحتشاد للقوات العسكرية السعودية جاء في الوقت الذي وصلت معدات مخصصة لبناء الجدار العازل بين البلدين.

وأوضح رئيس رئيس اللجنة التحضيرية لحراك الصحراء الشيخ حسن أبو هدرة أن «الوضع على الحدود متوتر جداً حيث تحاول السعودية التوغل في الأراضي اليمنية التي يقع فيها النفط والتسريع في بناء جدار عازل لكن “القبائل تقف لهم بالمرصاد” مؤكداً ان الجدار لن يبنى ولو على جثثهم» وذلك حسب تعبيره.

وأضاف أبو هدره أن «السعودية تستغل الأوضاع الأمنية الذي تمر بها البلاد وتحاول بناء الجدار».

 ودعا ابو هدرة السلطات السعودية لعدم خلط الأوراق واستغلال الأوضاع.

وكشف ابو هدرة ان شركة أرامكو النفطية “السعودية الأمريكية” على مقربة من الحدود بانتظار بناء الجدار العازل والبدء بالتنقيب على النفط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.