قوات أردوغان تقمع مظاهرة جنوب تركيا

قامت شرطة رجب طيب أردوغان بقمع مظاهرة شعبية جرت أمس في منطقة يوكسيكوفا الواقعة جنوب شرق تركيا عقب مراسم تشييع شخصين قتلا برصاص الشرطة.

وذكرت وكالة “فرانس برس” أن مئات الأشخاص تظاهروا بعد مراسم تشييع شخصين قتلا بالرصاص أول أمس في اشتباكات عنيفة مع الشرطة التركية اندلعت إثر قيام الشرطة بالتعدي على مقابر في منطقة يوكسيكوفا، مشيرة إلى أن المحتجين قطعوا باطارات مشتعلة طريقاً في المنطقة المذكورة ورشقوا رجال الشرطة بالحجارة.

ونقلت وسائل الإعلام التركية عن تقرير تشريح جثتي القتيلين أن أحدهما يبلغ من العمر 34 عاماً أصيب بـ6 رصاصات والثاني وهو في 32 من العمر قتل برصاصتين.

وأدان نائب رئيس حزب الشعب الجمهوري المعارض سيزغين تانريكولو مقتل الرجلين بينما طالب حزب السلام والديمقراطية رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان بالاعتذار.

كما قمعت شرطة أردوغان مظاهرة تضامنية في مدينة اسطنبول مع مظاهرة يوكسيكوفا مستخدمة الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.