«حظر الكيماوي»: خطة سورية لإتلاف الإيزوبروبانول والخردل

أكدت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية في تقرير لها يوم الجمعة 27 كانون الأول أن الحكومة السورية قدمت خطة لإتلاف الإيزوبروبانول وما تبقى من غاز الخردل.

وأشارت المنظمة في تقريرها حول العمل على إتلاف الأسلحة الكيميائية السورية خلال الفترة ما بين 23 تشرين الثاني الماضي و22 كانون الأول الجاري إلى «أن سورية قدمت يوم 16 كانون الأول الجاري، أي قبل الموعد المطلوب “1 كانون الثاني المقبل” إلى الأمانة الفنية للمنظمة خطة لإتلاف مادة الإيزوبروبانول السامة وما تبقى من غاز الخردل، وتقوم الأمانة والحكومة السورية بدراسة تفاصيل الخطة».

وأضافت المنظمة أنه من المقرر النظر في هذه الخطة في موعد لا يتعدى 15 كانون الثاني القادم.

وذكرت المنظمة في تقريرها كذلك أن خبراءها تأكدوا من إتلاف السلاح الكيميائي “من الدرجة الثالثة”، أي قذائف غير محشوة بالمواد الكيميائية.

وقامت سورية أيضا بتفكيك التجهيزات في 17 موقعا من مواقع إنتاج السلاح الكيميائي.

هذا ومن المقرر أن يتم نقل كافة المواد الكيميائية، باستثناء الإيزوبروبانول، الى خارج سورية قبل يوم 5 شباط المقبل لكي يتم إتلافها بالكامل في موعد لا يتعدى الـ 30 حزيران المقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.