فرض حالة الطوارئ في بانكوك

أصيب قيادي مؤيد لحكومة تايلاند اليوم الأربعاء بعد إطلاق النار عليه في شمال شرق البلاد مع بدء فرض حالة الطوارئ في العاصمة بانكوك وحولها وسط احتجاجات تطالب رئيسة الوزراء ينجلوك شيناواترا بالاستقالة.

وأعلنت الحكومة حالة طوارئ لمدة 60 يوماً في بانكوك في وقت متأخر أمس، مما يعطي أجهزة الآمن سلطات واسعة لاعتقال المشتبه بهم وفرض حظر تجول والحد من التجمعات.

وقال مسؤولون إن الطوارئ تهدف إلى منع تصاعد الاحتجاجات التي تخرج في بانكوك منذ أكثر من شهرين وأصابت أجزاء من وسط المدينة بالشلل.

وقالت لجنة الانتخابات: إنها ستسعى لاستصدار حكم من المحكمة الدستورية اليوم الأربعاء بشأن إمكانية تأجيل الانتخابات المقررة في الثاني من فبراير شباط والتي دعت لها ينجلوك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.