الاحتلال الإسرائيلي ينقل إرهابيين لمعالجتهم في «نهاريا»

نقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس مصابين اثنين من أفراد المجموعات الإرهابية في سورية إلى مشفى نهاريا في الجليل الغربي بالأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948 بهدف معالجتهما.

وذكر موقع “واللا” الإسرائيلي أن كلا المصابين يعانيان من جروح متوسطة ولكن إصابة أحدهما تتركز في رأسه وعنقه أما الآخر فإصابته تتركز في وجهه وجسده.

يشار إلى أن مشفى الاحتلال الاسرائيلي في نهاريا عالج منذ بداية الأزمة في سورية وحتى الآن أكثر من  460 إرهابياً مصاباً لايزال 18 منهم يعالجون في أقسام عدة من المشفى.

ويحظى أفراد المجموعات الإرهابية المسؤولة عن أعمال القتل والتمثيل والتدمير الممنهج للبنى التحتية في سورية برعاية ودعم كاملين من جانب الاحتلال الاسرائيلي حيث نقل مؤخراً مصابان اثنان من متزعمي المجموعات الارهابية إلى مشفى رمبام في حيفا الذي لا يعالج فيه إلا كبار المسؤولين الإسرائيليين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.