وضع استراتيجية لمركز الاختبارات والأبحاث الصناعية تعزز تنافسية الصناعة الوطنية

أكد وزير الصناعة كمال الدين طعمة أهمية وضع إستراتيجية لأنشطة مركز الاختبارات والأبحاث الصناعية تتركز على الاستثمار الأفضل للإمكانيات المادية والبشرية بما يعزز من تنافسية الصناعة الوطنية في الأسواق الداخلية والخارجية.

وأشار وزير الصناعة خلال اطلاعه اليوم على سير العمل بأقسام ومخابر المركز إلى أن أداء المركز دون الطموح جراء نقص الكوادر رغم امتلاكه تجهيزات حديثة ومتطورة داعيا إلى تفعيل العمل ليؤدي دوره المنوط به في خدمة الصناعة بقطاعيها العام والخاص فضلا عن تقديم الخدمات للقطاعات الاقتصادية الأخرى.

ولفت الوزير طعمة إلى أهمية توسيع مجالات تعاون المركز مع الجامعات السورية وهيئة الطاقة الذرية ومركز البحوث العلمية للاستفادة من كوادرها وخبراتها في تطوير العمل بغية دعم عمل الشركات والمؤسسات الصناعية داعيا لإعادة توزيع المخصصات المالية على النشاطات ذات الجدوى بما يعود بالفائدة على الإنتاج الصناعي.

وابدى طعمة استعداد الوزارة لدعم ومساعدة المركز للقيام بمهامه وتسهيل عمله من خلال إصدار القرارات اللازمة.

من جهته استعرض مدير المركز نبيل عون نشاطات المركز والاختبارات والأبحاث التي يجريها في القطاعات الصناعية الرئيسية مشيرا إلى أهمية دعم المركز بالكوادر اللازمة وتوفير الدعم المادي له ليقوم بالمهام المنوطة به في تطوير الصناعة السورية.

ورافق الوزير في الجولة معاونه الدكتور جمال العمر وعدد من المديرين المركزيين في الوزارة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.