أدوات سعودية تخير الروس بين التمرد على بوتين أو مواجهة هجمات

خيرت جماعة متشددة أعلنت مسؤوليتها عن تفجيرين انتحاريين قتلا 34 شخصا على الأقل الشهر الماضي الشعب الروسي بين التمرد على حكم الرئيس فلاديمير بوتين أو مواجهة المزيد من الهجمات.

واضافت الجماعة في البيان الذي نشرته “اذا لم تقطعوا رؤوس هؤلاء الاشرار فلن تنعموا بحياة هادئة.”

ولم يتضمن تحذير الجماعة التي تعرف باسم ولاية داغستان أي اشارة لدورة الالعاب الاولمبية الشتوية التي ستسضيفها مدينة سوتشي في جنوب روسيا بعد اسبوعين لكن الجماعة حذرت بوتين الاسبوع الماضي من أن عليه أن يتوقع “هدية” اثناء المنافسات.

من جانبهم، امتنع مسؤولو الأمن في روسيا عن التعليق على تهديدات الجماعة.

البعث ميديا – بانوراما الشرق الأوسط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.