مسنة بريطانية تسرق لـ«تضييع الوقت»

حُكم على مسنة  بريطانية (76 عاماً) بالسجن لمدة شهر مع وقف التنفيذ إثر سلسلة من عمليات السرقة الصغيرة التي ارتكبتها “لتضييع الوقت”.

وكانت المتقاعدة تستند إلى عربة لحمل البضائع في تنقلاتها، وهي ظلت على امتداد أربعة أعوام تسرق من متاجر منطقتي ستافورد شير وشيشير، متجاهلة التحذيرات التي كانت توجه إليها كلما تم ضبطها.

وأُوقفت العجوز للمرة الأخيرة في الـ6 من كانون الثاني الماضي، واعترفت بأنها سرقت زجاجات كحول وزوجين من الأحذية وقهوة.

وقال العامل الاجتماعي المكلف بملفها إنها “تعلم تماماً ما تقوم به وتقول إنها تضجر وهي بحاجة إلى تضييع الوقت”. وأوضحت المحكمة للمتهمة التي هي أم لسبعة أولاد أنها لن تفلت من السجن في حال عاودت الكرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.