روحاني: إيران تواجه مؤامرات داخلية وخارجية واسعة النطاق

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن بلاده تواجه مؤامرات داخلية وخارجية واسعة وقال: “ما إن اتخذنا خطوة للتعامل مع العالم من أجل خفض العقوبات الظالمة التي تمارس من دون وجه حق ضد الشعب الإيراني حتى بدأ العدو تحركاته الواسعة للنيل من هذه الخطوة”.

واضاف روحاني خلال لقائه اليوم وزير الأمن الايراني ومساعديه ومديري وكوادر وزارة الأمن الإيرانية: “إن الأعداء والذين يضمرون الشر لإيران ينفقون مليارات الدولارات ويمضون آلاف الساعات لتدبير المؤامرات ضد الحكومة الإيرانية”.

ودعا روحاني وزارة الأمن إلى “رصد هذه التحركات ورصد مدى استياء وغضب الكيان الصهيوني من التحرك الإيراني وخاصة متابعة محاولات المجموعات المناهضة للدولة خارج البلاد واجتماعاتها اليومية بمسؤولي الكونغرس الأمريكي والآخرين والرامية إلى منع الدولة من بلوغ أهدافها”.

ولفت الرئيس الإيراني إلى أن بلاده تتمتع بالأمن المنشود في منطقة تعاني من انعدام الأمن والاستقرار وقال: إن “وزارة الأمن تسهر على أمن الدولة ويتعين أن ترصد التطورات بدقة وأن تقدم المعلومات والتحليلات الدقيقة عن الأوضاع”.

وتأتي هذه التصريحات مع توجيه مسؤولين أمريكيين بمن فى ذلك وزيرا الخارجية جون كيري والدفاع تشاك هاغل اضافة إلى الرئيس باراك أوباما تهديدات متواصلة ومتصاعدة بأن الخيار العسكري لا يزال قائما إزاء البرنامج النووي الإيراني السلمي في إيران.

وكان وزير الدفاع الإيراني العميد حسين دهقان قال إن القوى المهيمنة في العالم تخشى من قوة الردع للجمهورية الإسلامية الإيرانية مضيفا أن هذا هو سبب ان أسلوبهم وطريقتهم في فرض العقوبات وتوجيه التهديدات تجاه طهران يتغير بشكل يومي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.