طرح الليرة الذهبية في حلب

باشرت الجمعية الحرفية للصياغة والمجوهرات في حلب بطرح الليرة الذهبية في الأسواق، عبر تصنيع وطرح “200” ليرة ذهبية في أسواق حلب عقب دمغها بخاتم الجمعية فور وصول قالب تصنيعها من دمشق.

كما سيتم خلال الأيام القليلة القادمة طرح كميات أكبر وبما يلبي رغبة المواطنين المتحمسين لاقتنائها.

وأوضح عبدو موصللي رئيس الجمعية أن طرح الليرة الذهبية هو إنجاز هام كونه تعبير عن عدم دعم أبناء الوطن للاقتصاد الوطني.

وحول مواصفات الليرة بين موصللي أنها بوزن “8” غرامات وعيار “21” قيراطا ويتم ارفاق شهادة صادرة عن الجمعية مع كل ليرة ذهبية مباعة للمواطنين.

وبخصوص أسباب تأخر طرحها بأسواق حلب مقارنة بأسواق دمشق قال رئيس الجمعية أنه كان من المفترض أن يتم طرح الليرة في أسواق حلب ودمشق بآن واحد إلا أن قيام الاتحاد العام للحرفين بحصر تصنيع قالب الليرة الذهبية بدمشق أدى لتأخر طرح الليرة في حلب، مضيفا أنه لو تم السماح للجمعية الحرفية للصياغة بحلب بتصنيع القالب لتم طرح الليرة بوقت واحد في المحافظتين مشيرا الى أن حلب كانت على الدوام وماتزال رائدة في تصنيع المشغولات الذهبية وفيها نخبة الحرفيين في هذا المجال وفي مجال تصنيع القوالب.

البعث ميديا || محمد مخلوف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.