ظريف يرفض نقاش الأزمة السورية مع كيري

رفض محمد جواد ظريف وزير الخارجية الإيراني خلال مباحثاته مع نظيره الأمريكي جون كيري مناقشة الأزمة في سورية وأصرّ على تركيز المباحثات على الملف النووي الإيراني.

وأقرت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية جنيفر بساكي وفقاً لما ذكرته “وكالة فرانس برس” بأن ظريف امتنع عن مناقشة هذا الملف مع كيري وأبلغه بأنه “لا سلطة له لمناقشة هذا الملف الحساس”.

وكانت وزارة الخارجية الإيرانية نفت في بيان أصدرته يوم الأحد الماضي الأخبار “المصطنعة” التي تحدثت عن مضمون اللقاء الذي جرى بين ظريف وكيري في ميونيخ، مشددة على أن هذه الأخبار غير دقيقة وأكدت أن الوزيرين تباحثا حول القضايا النووية وجولة المفاوضات القادمة بين إيران ومجموعة دول خمسة زائد واحد.

يذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية أصرت على رفض مشاركة إيران بالمؤتمر الدولي حول سورية جنيف2 وحرضت أدواتها لشن حملة على الدعوة التي وجهها الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون لإيران للمشاركة ما اضطر الأخير إلى سحب هذه الدعوة في موقف غير مسبوق بالنسبة لأمين عام الأمم المتحدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.