الخارجية الفرنسية: ترحيل تونسي جنّد «جهاديين» في فرنسا

أعلنت الخارجية الفرنسية اليوم أن تونسيا كان يجند جهاديين في جنوب شرق فرنسا لإرسالهم إلى سورية، تم ترحيله إلى بلاده مساء الخميس الماضي.

وأشارت الوزارة في بيان إلى أن هذا الإجراء اتخذ “بشكل طارئ جدا نظرا للخطر الذي يشكله وجود هذا الشخص على الأمن العام وأمن الدولة!”

 وقالت السلطات الفرنسية إن التونسي البالغ من العمر 28 عاما “كان يؤدي دورا مركزيا في تجنيد جهاديين من الشباب” في منطقة غرونوبل جنوب شرق البلاد

 وكان المواطن التونسي، المقيم في فرنسا منذ عدة أعوام اعتقل مطلع الشهر الجاري في أحد أحياء غرونوبل. ويشتبه بأنه شارك في تجنيد شبان تلقوا تدريبا في تونس قبل إرسالهم إلى سورية.

وزعمت الحكومة الفرنسية أنها تبنت في 23 نيسان خطة لمكافحة الشبكات الجهادية تقضي بشكل خاص بالترحيل الفوري للأجانب الضالعين في هذه الشبكات، وبموجب هذه الخطة تم ترحيل جزائري كان مقيما في مدينة ألبرفيل ليكون أول شخص يجند جهاديين تقوم السلطات الفرنسية بإبعاده.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.