مجلس الوزراء يدين مجازر الكيان الصهيوني الوحشية بحق الفلسطينيين

أدان مجلس الوزراء في جلسته الأسبوعية التي عقدها اليوم برئاسة الدكتور وائل الحلقي المجازر الوحشية التي يرتكبها الاحتلال العنصري الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني الصامد والمتشبث بأرضه، مؤكداً ثقته بان الشعب العربي الفلسطيني العظيم بفضل صموده وتضحياته وإرادته القوية ومقاومته سيدحر العدوان ويحقق الانتصار.

وشدد الدكتور الحلقي على أن الدول الداعمة للإرهاب العالمي وخاصة في سورية والمنطقة العربية هي نفسها التي تقدم الدعم بكل أشكاله المادية والعسكرية للكيان الإسرائيلي وتشجعه على القيام بأعمال القتل والإجرام والمجازر الجماعية بحق أبناء الشعب العربي الفلسطيني، وأن هذه المجازر تتناغم مع ما تقوم به المجموعات الإرهابية  في سورية، مطالباً المجتمع الدولي والمنظمات الدولية بالتدخل لوقف الحرب الهمجية ضد نساء وأطفال فلسطين وعدم الكيل بمكيالين.

وأشار الدكتور الحلقي إلى أن ما تتعرض له سورية من إرهاب منظم وحرب كونية شاملة يهدف إلى القضاء على محور المقاومة والممانعة للمخططات والمشاريع الصهيوأمريكية في المنطقة وبث الفوضى والدمار وإيقاف عجلة التنمية والتطور لصالح الكيان الصهيوني وتسهيل السيطرة على مقدرات الأمة العربية، كما أن الحرب على سورية وفلسطين تستهدف الأمة العربية جمعاء، داعياً إلى التنبه واليقظة والاستنهاض والوحدة من أجل هزيمة ومنع تحقيق المشاريع المعدة للمنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *