مسؤول في حزب الله: الغرب لا يسعى إلى محاربة «داعش» الإرهابي

 2 total views

أكد رئيس المجلس التنفيذي في “حزب الله” السيد هاشم صفي الدين،أن “الأميركي والغربي الذي يدعي اليوم أنه يحشد لمواجهة التكفيريين في المنطقة هم كاذبون، فليس في أهدافهم ولا في أهداف حلف الناتو القضاء على داعش، بل هم يريدون إعادته إلى حظيرة مصالحهم ومشروعهم المرسوم في الحروب المذهبية والداخلية”.

وشدد السيد صفي الدين على “عدم التعويل على القرار الأميركي والغربي، لأن القضاء على الخطر الإرهابي والتكفيري يقع أساسا على عاتق الشرفاء والمخلصين والمتيقظين وعلى العلماء رافعي راية الوحدة والعلم والتوحد بوجه العدو للمحافظة على التماسك والوحدة في كل أوطاننا”.

في سياق متصل، أكد رئيس المجلس التنفيذي في “حزب الله”  خلال كلمة له في المؤتمرالتاسع حول شخصية العالم العلامة السيد محمد رضا آل فضل الله الحسني “أن العدو الإسرائيلي يتربص ويتحين الفرص للنيل من شعبنا وللثأر من انتصاراتنا، فما حدث بالأمس في بلدة عدلون هو شاهد إضافي وحي على أن الخطر الإسرائيلي قائم وينبغي عدم شطبه من قاموس التحديات الوطنية مهما كانت الأوضاع السياسية والأمنية الداخلية”.

واضاف: “الخطر الإسرائيلي اليوم يتلاقى مع الخطر التكفيري لأن كليهما يعملان على إضعاف أمتنا وتقسيم بلداننا وتشتيت طاقاتنا وقدراتنا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *