خيسي.. يقترب من نهاية النفق المظلم

قاربت الفترة التي ابتعد فيها الإسباني خيسي رودريغيز نجم ريال مدريد منذ إصابته بقطع في الرباط الصليبي للركبة قبل سبعة أشهر في مباراة العودة لبطولة دوري أبطال أوروبا أمام شالكه الألماني على الانتهاء، حسبما أفادت بعض وسائل الإعلام الإسبانية.

وتسببت الإصابة الخطيرة التي تعرض لها اللاعب الشاب في عرقلة محاولاته للفوز بمكان أساسي داخل تشكيلة الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني للفريق الملكي.

ويبدو أن رودريغيز أصبح يبصر النور في نهاية النفق، حيث ذكرت صحيفة “ماركا” أن المهاجم الشاب سيعود للتدرب مجدداً مع زملائه في الفريق الأسبوع المقبل بعد أن قضى شهوراً طويلة يتدرب خلالها بمفرده لرفع معدل لياقته البدنية.

وكانت العدوى التي تعرض لها اللاعب الإسباني عقب إصابته المروعة بشهر واحد بالغة الأثر في إطالة فترة التعافي في سبيل العودة مرة أخرى إلى صفوف الفريق.

وأشارت الصحيفة الإسبانية أن رودريغيز ربما يعود مجدداً للمشاركة في المباريات في منتصف تشرين الثاني/نوفمبر المقبل مما يعني أن مرحلة التعافي ستتجاوز السبعة أشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *