علماء.. اكتشاف بكتيريا جديدة في بحر اليابان

اكتشف علماء من روسيا أنواعا جديدة من البكتيريا في بحر اليابان لم تكن معروفة سابقا، نتيجة تحليل المياه بالقرب من سواحل إقليم بريموريه وأستراليا.

خصوصية البكتيريا الجديدة تكمن في قدرتها على تحليل المواد الكيميائية الصناعية «المنظفات – detergents» المستخدمة في صناعة مواد التنظيف الصناعية، وبعض أنواع الأدوية.

هذه المواد «المنظفات – detergents» تسبب تغير لون الماء نتيجة ظهور الطحالب التي تتكاثر بسرعة كبيرة، مما يجعل الماء غير صالح للشرب.

وأطلق العلماء على البكتيريا الجديدة اسم «Marinobacter salaries» و«Marinobacter similis» وهي قادرة على تنظيف مياه الصرف الصحي.

يقول البروفيسور فاليري ميخائيلوف من معهد الكيمياء العضوية الحيوية التابع لفرع أكاديمية العلوم الروسية في الشرق الأقصى إنه أخذ عينات ماء في عام 2000 من خليج تشاجما في إقليم بريموريه للتأكد من نوعية الماء بعد حادث الانفجار الحراري الذي وقع في مفاعل غواصة عام 1985 في المنطقة. فاكتشفت عددا كبيرا من سلالات البكتيريا، وبينها سلالة أثارت انتباهه لأنها كانت تحلل مواد صعبة التحلل.

وقال: «أخبرت زميلتي الروسية يلينا إيفانوفا التي تعمل في أستراليا بالموضوع، فأجابتني أنها اكتشفت نوعا مشابها في بحر تاسمان. وبعد إجراء دراسات مفصلة على أنواع البكتيريا الجديدة تأكدنا من أننا اكتشفنا بكتيريا جديدة».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *