واشنطن بوست: أميركا شاركت في اغتيال عماد مغنية

نشرت صحيفة “واشنطن بوست” قبل أسابيع من ذكرى اغتيال الشهيد عماد مغنية معطيات جديدة تشير إلى أن العملية كانت مشتركة خططت ودبرت لها الولايات الاميركية المتحدة، أما التنفيذ فكان اسرائيليا.

وأشارت الصحيفة إلى أن فريق من وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية كان يرصد تنقلات مغنية، وما أن اقترب من سيارته حتى انفجرت قنبلة مزروعة في عجلة احتياطية في الجزء الخلفي من السيارة، وانطلق منه كم هائل من الشظايا ضمن قطر ضيق، ما أدى إلى استشهاد مغنية على الفور.

ووفق معلومات الصحيفة فقد جرى تفجير القنبلة عن بعد من تل أبيب بواسطة وكلاء للموساد كانوا على تواصل مع العناصر الميدانية.

وقال مسؤول سابق في الاستخبارات الأميركية: “إن اميركا ساعدت في صنع العبوة واختبرتها مرارا في منشأة في شمال كارولينا للتأكد من قطر دائرة الانفجار”.

وأشارت الصحيفة إلى أن الكيان الإسرائيلي كان من بادر إلى طرح فكرة تنفيذ عملية مشتركة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *