نجاح إيران في إطلاق قمر صناعي جديد للمراقبة

حققت إيران نجاحا في إطلاق قمر صناعي جديد للمراقبة يوم الاثنين 2 شباط هو الأول منذ 2012، و«وضع القمر بنجاح» في المدار على ارتفاع 450 كلم عن سطح الأرض، طبقا لوسائل إعلام رسمية إيرانية.

وقالت محطة التلفزيون الإيرانية الرسمية: إن «القمر الصناعي (فجر) يزن 52 كيلوغراما، وأطلق بنجاح ووضع في المدار على ارتفاع 450 كيلومترا عن سطح الأرض».

وقال الرئيس الأيراني حسن روحاني: «لقد دخل علماؤنا مرحلة جديدة من غزو الفضاء، سنواصل السير على هذا الدرب لتلبية حاجاتنا في المجال الفضائي».

وذكرت وكالة« أنباء الجمهورية الإسلامية» أن القمر الصناعي هو الرابع الذي يُرسل إلى الفضاء من صنع إيراني.

وكانت إيران قد أرسلت إلى الفضاء 3 أقمار صناعية بين عامي 2009 و2012، كما أرسلت كبسولتين فضائيتين، أولاهما في شباط عام 2010 وبداخلها جرذ وسلاحف وحشرات، والثانية في كانون الثاني عام 2013، وبداخلها قرد، وقد عادت جميعها أحياء، بحسب وسائل الإعلام الأيرانية الرسمية.

وقد أطلق القمر الصناعي «فجر» على متن الصاروخ «سفير فجر» الذي بنته مؤسسة الصناعات الفضائية التابعة لوزارة الدفاع الإيرانية الأمر الذي «يؤكد قدرة إيران على بناء صواريخ حاملة للأقمار الصناعية» وفقا لوزير الدفاع حسين دهقان.

وقالت قناة «العالم» الإيرانية إن القمر الصناعي الجديد لديه القدرة على «التقاط صور واضحة للأرض».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *