تركيا تسعف الإرهابيين.. الجيش يفك الطوق عن حلب ويتقدم بريفها الشمالي

تمكن الجيش العربي السوري اليوم الثلاثاء من فرض سيطرته الكاملة على قرية حردتين وقرية باشكوي بريف حلب الشمالي.

ويحقق الجيش السوري تقدماً ملحوظاً في ريف حلب الشمالي وسط اشتباكات عنيفة تتزامن مع قصف مدفعي.

وقالت مصادر إعلامية إن الجيش يتقدم في مزارع الملاح بريف حلب الشمالي بعد سيطرته على مزرعتين غرب المنطقة في ظل استمرار الاشتباكات .

وأضافت المصادر عن وقوع اشتباكات بين الجيش والمجموعات الإرهابية على جبهات الليرمون-شيحان والراشدين “محور مدرسة الحكمة”، وجمعية الزهراء في محيط المخابرات الجوية وعلى جبهة المدينة القديمة وفي حي العامرية، وذلك تزامناً مع قصف مدفعي على تجمعات المسلحين في المناطق.

مصدر عسكري قال لصحيفة السفير اللبنانية إن الجيش يتمركز على بعد أقل من كيلومترين من قريتي نبّل والزهراء وفك حصارهما بات وشيكاً.

في وقت تحدثت مصادر ميدانية عن نقل عدد كبير من جرحى الإرهابيين إلى تركيا بعد إصابتهم خلال اشتباكات مع الجيش في ريف حلب الشمالي.

وكان الجيش بدأ هجوماً واسعاً على قرى باشكوي وحردتين ورتيان الواقعة بريف حلب الشمالي.

وأكدت المصادر مقتل القائد العسكري في “حركة نور الدين الزنكي ” الإرهابي المدعو حسن معيكة إثر الاشتباكات مع الجيش في بلدة رتيان.

 

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *