شعبان: معركتنا مع أطراف المؤامرة إعلامية بامتياز

شددت المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية بثينة شعبان على ضرورة تطوير الإعلام الوطني لأن المعركة مع أطراف المؤامرة على سورية «إعلامية بامتياز»،

ودعت شعبان خلال افتتاح الدورة الأولى لمعهد الإعداد الإعلامي إلى اعتماد طرائق جديدة في التفكير تلاءم الواقع السوري الراهن وتتصدى للمشروع التدميري الذي تحاول التنظيمات الإرهابية المسلحة فرضه على سورية والمنطقة، وذلك من خلال مضاعفة الجهود وبذل المزيد من العمل في جميع القطاعات، مشيرةً إلى ضرورة الحفاظ على وحدة النسيج الاجتماعي في سورية وتقوية أواصر التماسك المجتمعي، كرد على العدوان الذي نتعرض له.

ورأت المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية، أن رسالة السوريين الأبلغ للعالم، تتمثل في تحدي كل المشاريع التي يريد الأعداء فرضها عليهم، والتمسك بإرثهم الحضاري الذي يمتد آلاف السنين، وعدم الاستسلام لمفاعيل الأزمة وثقافة الخوف والانهزام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *