«‏تحيا الجمهورية العربية المتحدة».. حملة على الإنترنت تطالب بإعادة العلاقات المصرية السورية

أطلق نشطاء وسياسيون مصريون حملة شعبية لإعادة العلاقات المصرية السورية وذلك بالتزامن مع الذكرى السابعة والخمسين للوحدة السورية المصرية التي تصادفت في الثاني والعشرين من الشهر الجاري.

ودعت الحملة على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، كل من يتبنى المطلب من الأفراد والهيئات والأحزاب والقوى السياسية والشخصيات العامة أن يبادروا إلى طباعة نموذج الاستمارة التي نشرت على فيسبوك وتطالب الرئيس عبد الفتاح السيسي بإعادة العلاقات مع دمشق، مؤكدة أنه سيتم تجميع الاستمارات وتشكيل وفد لتقديمها للسيسي.

وأطلق النشطاء هاشتاغ بعنوان «‏تحيا الجمهورية العربية المتحدة» وتناقلوا من خلاله الاستمارة التي تدعو لإعادة العلاقات المصرية مع دمشق.

وقال عضو المكتب السياسي في حزب الكرامة الشعبي الناصري مجدي سليمان وهو أحد المشاركين في الحملة في صفحته على «فيسبوك»: “نريد لهذه الاستمارة أن تطبع بالآلاف وسنجمعها ونتقدم بها للرئيس السيسي مطالبين باستعادة علاقتنا مع الشقيقة سورية وإلغاء قرار محمد مرسي بقطعها”.

194

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *