المحافظات تبدأ بإعلانات لبيع ضمانات المقترضين المتعثرين في المزاد العلني

أعلن مصدر مصرفي أن دوائر التنفيذ في عدد من المحافظات بدأت تصدر إعلانات البيع بالمزاد العلني لضمانات المقترضين المتعثرين الذين لم يقدموا على الاستفادة من مراسيم الجدولة التي صدرت خلال العام الماضي ومدّد الكثير منها، إلا أنه في دوائر تنفيذ أخرى لم يصدر أي قرار بذلك نظراً لعدم اكتمال إجراءات الملاحقة القضائية بحق المتعثرين، على اعتبار أنها تأخذ وقتاً طويلاً.
ووفقاً لصحيفة “الوطن” التي نقلت عن المصرف قوله: إن بعض المحافظات والمناطق والمدن غير الآمنة لا تستطيع أن تنفذ أي قرار بيع بالمزاد العلني لعدم قدرتها على التحرك ضمن تلك المناطق، مع إشارة المصدر إلى أن معظم المنشآت والاستثمارات التي مولتها المصارف العامة تقع النسبة الكبيرة منها في الأرياف، باستثناء عدد قليل منها داخل المدن وهو متعثر عن السداد رغم أنه ما زال يعمل ولم تتوقف منشآته.
وفي سياق متصل كشف المصدر أن قرارات منع السفر التي تصدر بحق المتعثرين عن سداد القروض لا تشمل فقط المتعثرين، بل مجموعاتهم المترابطة.
موضحاً أن المجموعات المترابطة مع المتعثرين عن سداد قروضهم تكون عادة طرفاً في القرض، وفي الحالات التي تكون فيها المؤسسة مملوكة للزبون وشركات التضامن التي يكون فيها الزبون شريكاً أو شركات التوجيه التي يكون فيها شريكاً متضامناً أو الشركات المحدودة المسؤولية التي يمتلك فيها الزبون نسبة معينة من رأسمالها أو أكثر من رأسمالها ويساهم في الإدارة عند المنح أو عند كل تجديد للقرض، وهذه الحالات، أي ما يعرف بالمجموعات المترابطة مع المقترض المتعثر تشكل نسبة كبيرة من إجمالي القروض الممنوحة، وخاصة الاستثمارية التي تمنحها بعض المصارف العامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *