الرئيس الجزائري يجري تعديلات جديدة في الخارجية

جرى الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة الاثنين 18 أيار تعديلات بوازرة الخارجية حيث استحدث منصب وزير مكلف بالاتحاد الإفريقي والجامعة العربية ورقى وزير الخارجية إلى وزير دولة.
وجاء في بيان رئاسي أنه تم تعيين رمطان لعمامرة وزيرا للدولة ووزيرا للشؤون الخارجية والتعاون الدولي، بينما عين عبد القادر مساهل وزيرا للشؤون المغاربية والاتحاد الإفريقي والجامعة العربية.
تأتي هذه التعديلات على رأس الخارجية الجزائرية، بعد التعديل الحكومي الذي أجراه بوتفليقة الخميس 14 أيار، وشمل وزارات مهمة مثل الطاقة والداخلية والخارجية التي صارت وزارتين بترقية مساهل من وزير منتدب إلى وزير بحقيبة كاملة، كما عين بوتفليقة وزير الطاقة المعزول يوسف يوسفي وزيرا مستشارا لرئيس الجمهورية مكلفا بالطاقة
من ناحيتها، انتقدت الصحف الجزائرية “ازدواجية التمثيل الدبلوماسي”بعدما “أصبحت وزارة الخارجية برأسين” ما اعتبر سابقة في تاريخ الحكومات الجزائرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *