قريبا..مركز متخصص لأبحاث الحمضيات ونباتات المناطق المدارية

أكد وزير الزراعة والإصلاح الزراعي المهندس أحمد القادري أن الوزارة مقبلة على إحداث مركز متخصص نوعي لأبحاث الحمضيات ونباتات المناطق المدارية بهدف تنفيذ كل الأبحاث المتعلقة بالحمضيات في المنطقة الساحلية.
وقال القادري خلال اجتماع الليلة الماضية مع فعاليات القطاع الزراعي في مديرية الزراعة باللاذقية للاطلاع بشكل مباشر على هموم هذا القطاع ووضع رؤية للمرحلة القادمة تساعد على النهوض بالثروة الحيوانية من جديد وتطوير عملية الإنتاج: إن “هذا المركز يعد إنجازا نوعيا” مشيرا إلى إحداث مركز متخصص آخر في طرطوس لأبحاث الزراعات المحمية كتوجه جديد في البحوث العلمية الزراعية يحقق نتائج مهمة في تطوير الزراعات بالمنطقة الساحلية والمناطق الزراعية الأخرى.
ووفقا لوكالة “سانا” للأنباء، لفت القادري إلى أن الدفعة الأولى من الأبقار المستوردة من غرفة زراعة اللاذقية ستصل إلى سورية نهاية الشهر القادم موضحا أن الوزارة تعمل على تشجيع عدة جهات لاستيراد الأبقار وبيعها للفلاحين بأقساط شهرية وهي تدرس إمكانية استيراد جرارات زراعية وتسعى دائما لتوفير أسواق خارجية لمختلف أنواع الإنتاج الزراعي.

وطرح المجتمعون معاناتهم من نقص الكوادر وساعات تقنين الكهرباء الطويلة وصعوبة تأمين الوقود وارتفاع كلفة الإنتاج والحاجة إلى إنشاء معمل عصائر طبيعية وآخر للألبان والاجبان، كما طرحوا بعض المواضيع الادارية والمتعلقة بتبسيط الاجراءات سواء في مجال ترخيص منشآت الثروة الحيوانية أو تامين سبل الإنتاج لتنفيذ الخطط الزراعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *