بيسكوف: موسكو مستعدة لدراسة إرسال قوات إلى سورية في حال طلبت دمشق ذلك

أكد المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية ديمتري بيسكوف أن موسكو مستعدة لدراسة إرسال قوات إلى سورية في حال طلبت دمشق ذلك.

وقال بيسكوف ردا على سؤال حول احتمال موافقة روسيا على مشاركة قوة من الجيش الروسي في عمليات الجيش العربي السوري ضد الإرهاب: «إذا استلمنا طلبا بهذا الشأن فسندرسه طبعا وسنناقشه في إطار اتصالاتنا وحوارنا الثنائي أما الآن فمن الصعب الحديث عن هذا الموضوع بصورة تجريدية».

وكان وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم أكد أمس ردا على حديث وسائل الإعلام عن انخراط عسكري روسي في سورية أن هناك فارقا بين انخراط عسكري روسي على الأرض وبين تقديم معونة وخبرة وتدريب وقال:«حتى الآن لا يوجد قتال مشترك على الأرض بالتعاون مع القوات الروسية ولكن إذا لمسنا وجود حاجة فسندرس ونطلب».

وأوضح المعلم في حوار مع التلفزيون السوري أن الجيش العربي السوري برهن حتى الآن على أنه قادر على القيام بمهامه وما يحتاج إليه هو مزيد من السلاح والذخيرة النوعية لمواجهة السلاح النوعي الذي تملكه التنظيمات الإرهابية.

يشار إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أكد قبل أيام أن روسيا قدمت وستواصل تقديم المساعدة العسكرية والتقنية إلى سورية من أجل مكافحة الإرهاب التي باتت أولوية مطلقة مشددا على أنه من دون المشاركة النشطة من جانب الحكومة السورية والجيش السوري فإن النضال ضد تنظيم “داعش” لن يؤدي إلى طرد الإرهابيين من سورية والمنطقة بشكل عام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *