السعودية.. الحكم على قاصر بالإعدام بتهمة المشاركة بالمظاهرات

رفضت محاكم سلطات آل سعود الطعن الذي قدمه الفتى السعودي على محمد النمر ضد حكم الإعدام الصادر بحقه لاتهامه من قبل سلطات آل سعود بالمشاركة في المظاهرات التي طالبت بالإصلاح في مملكة آل سعود.
وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن والد الشاب المحكوم طالب الملك السعودي بعدم توقيع الحكم الصادر بحق ابنه وقال: أرجو إلا يوقع الملك امر تنفيذ الحكم.
في غضون ذلك طالب خبراء مستقلون في مفوضية الامم المتحدة لحقوق الإنسان السلطات السعودية بإلغاء حكم الاعدام الصادر بحق الشاب.
وقال الخبراء في بيان: إن علي محمد النمر كان طالبا ثانويا في العام 2012 حين شارك في مظاهرات في القطيف بالمنطقة الشرقية وكان قاصرا حيث كان عمره 17 عاما، مضيفين: إن الشاب تعرض على ما يبدو للتعذيب وانتزعت اعترافاته رغما عنه ولم يحصل على مساعدة من محام كما يجب سواء قبل أو خلال محاكمته التي بدورها لم تراع المعايير العالمية.
وأكد الخبراء أيضا أن محاكمته في درجة الاستئناف كذلك تمت دون اشعار مسبق وفي تجاهل تام للمعايير الدولية.
كما شدد الخبراء على أن أي عقوبة بالإعدام تصدر بحق أشخاص كانوا قاصرين لدى ارتكابهم الافعال المنسوبة اليهم وكذلك تنفيذ هذه العقوبة يتعارضان مع الالتزامات الدولية للسعودية، محذرين من أن النمر الذي اتهم أيضا بالاعتداء على الشرطة يمكن أن يعدم في أي لحظة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *