“التدخين” يقضي على ثلث سكان الصين!؟

 

 

أفاد باحثون في بكين أن واحداً من بين كل ثلاثة شبان في الصين سيلقى حتفه في نهاية المطاف بسبب التدخين ما لم ينجح قطاع كبير منهم في الإقلاع عن هذه العادة.

ولفت الأستاذ بأكاديمية العلوم الطبية في بكين والذي شارك في الإشراف على تحليل كبير لهذه القضية إلى أنه دون تحرك سريع جاد وواسع النطاق لخفض مستويات التدخين ستواجه الصين أعداداً كبيرة من الموت المبكر ووجدت الدراسة أن ثلثي شبان الصين يبدؤون في التدخين قبل سن العشرين وأنه ما لم يقلعوا عن هذه العادة تماماً سيموت نحو نصفهم من جراء ذلك.‏

كما أجرى الباحثون دراستين تمثلان كل قطاعات المجتمع يفصل بينهما 15 عاماً لرصد الآثار الصحية للتدخين في الصين وكانت الأولى في التسعينات وشملت نحو ربع مليون رجل، أما الدراسة الثانية فهي لا تزال جارية وتشمل نصف مليون رجل وامرأة، وأظهرت النتائج أن عدد الوفيات السنوية جراء التدخين في الصين وأغلبيتهم رجال بلغ مليون حالة وفاة عام 2010. وإذا استمر الحال على ما هو عليه سيصل عدد الوفيات إلى مليونين بحلول عام 2030.‏

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *