«14» القادم.. بدء الاكتتاب للتخصيص بمقاسم تنظيم خلف الرازي

حددت محافظة دمشق يوم 14 شباط القادم موعداً لإطلاق عمليات الاكتتاب للتخصيص بمقاسم المنطقة التنظيمية جنوب شرقي المزة خلف الرازي للخيار الأول المحدد بالمرسوم التشريعي رقم 66 لعام 2012.

وأوضح المهندس جمال يوسف مدير تنفيذ المرسوم 66 أن تقديم طلبات الاكتتاب للتخصص، سيتم يومياً وفق النموذج المعتمد بموجب قرار المكتب التنفيذي رقم 872/م.ت تاريخ 21/12/2015 بين الساعة التاسعة صباحاً والواحدة بعد الظهر، في مديرية تنفيذ المرسوم 66 ولمدة عام كامل.‏

وأضاف يوسف “بحسب صحيفة الثورة” أنه يمكن الاطلاع على كافة الأسس والقرارات والتعليمات المتعلقة بأعمال الاكتتاب للتخصص ونموذج طلب الاكتتاب والمقاسم المتاحة وعدد أسهمها ونظام وجائبها ومساحاتها، وفق المصور التنظيمي المعدل للمنطقة التنظيمية الأولى في لوحة الإعلانات في مديرية المرسوم 66 أو على الموقع الالكتروني لمديرية تنفيذ المشروع التالي: ‏http//: 66. damascus.gov.sy/‏.

وبيَّن مدير تنفيذ المرسوم أن تحديد موقع الكتروني على النت يأتي في سياق التخفيف من الأعباء على أصحاب الحقوق وتسهيل الدخول على الموقع، حيث يمكن من خلاله الاطلاع على نموذج الطلب الواجب تقديمه ومخطط المشروع والقيم وكيفية توزيع المقاسم دون الحاجة لمراجعة مديرية المرسوم الكائنة في تنظيم الرازي.‏

وأضاف يوسف أن لجان حل الخلافات أنجزت 55% من دعاوى تثبيت الملكية والبالغ عددها الإجمالي 22 ألف دعوة، وبذلك تكون المحافظة قد قطعت خطوات متقدمة في التنفيذ، مشيراً إلى أن منطقة الرازي تمتد على مساحة 214 هكتاراً فيما تبلغ مساحة المنطقة الثانية الدحاديل 890 ألف هكتار.‏

وحول جدية المحافظة باحترام المهل باعتبارها الجهة الإدارية المشرفة على تطبيق المرسوم، أفاد المهندس يوسف أن المديرية ماضية في برنامج إخلاء الإشغالات الواقعة على مسارات البنية التحتية من خطوط خدمة وطرقات عامة وتنفيذ الإخلاءات بما يؤمن الوتيرة المطلوبة لإنجاز البنية التحتية.‏

ويأتي وضع برنامج زمني متتالياً لعمليات الإخلاء تنفيذاً لرغبة المقيمين في الإشغالات، علماً بأن المحافظة تسدد بدلات الإيجار للمستحقين وغير المستحقين فور إبراز الإنذارات لمديرية المرسوم 66 والوثائق المطلوبة، ويجري تسديد بدل الإيجار عن عام كامل وبدلات الإيجار راعت ظروف السوق المحلية خلال الفترة الحالية.‏

وقد عمدت الإدارة إلى أرشفة أضابير المستحقين الكترونياً وبما يسمح إلى التعرف الفوري على إضبارة صاحب العلاقة فور قراءة الحاسب لكود سند الملكية، وبيّن المهندس يوسف أن الأنظمة البرمجية راعت الحفاظ على سرية معلومات أصحاب الحقوق.‏

وتواصل مؤسسة الإنشاءات العسكرية العمل في البنية التحتية واستقدام الإحضارات الكافية لشق الطرقات ومد خطوط الخدمة، وحول السكن البديل بين المهندس يوسف أن الإدارة تقوم بتدقيق بعض النماذج فيما يتم الإنجاز البعض الآخر، مشيراً إلى أن الهدف إقامة 20 ألف وحدة سكنية تغطي من سيتم إخلاؤهم في المنطقتين التنظيميتين في الرازي والدحاديل.‏

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *