لاريجاني: على السعودية أن تحكم العقل وتنتهج الاعتدال

 

صرح رئيس مجلس الشورى الإسلامي علي لاريجاني عن أمله في أن تحكم السعودية العقل وتنتهج سياسة الاعتدال، وأن تتراجع عن مواقفها وسياساتها الخاطئة التي أفضت إلى مقتل وإصابة وتشريد الكثير من الأبرياء في المنطقة .

وأضاف لاريجاني، أن الحوار هو الوسيلة الوحيدة والأنجع لتسوية مشاكل المنطقة وأن الأبواب الدبلوماسية مازالت مفتوحة أمام السعودية معربا عن أمله بأن تتراجع الرياض عن مواقفها الخاطئة .

ورأى لاريجاني أنه من الممكن معالجة العديد من القضايا الشاقة والمعقدة عن طريق الحوار مستشهدا على ذلك بتجربة المفاوضات النووية التي يمكن أن “تعتبر نموذجا يمكن تعميمه لحل الأزمات في المنطقة”.

وقال لاريجاني إن ايران تعمل على وحدة الصف الإسلامي ولم تسع أبدا في سياساتها إلى إضعاف حكومات الدول الإسلامية لأنها تؤدي إلى إضعاف العالم الإسلامي كما لم تسع إلى إضعاف سياسة السعودية أو المساس بها .

وكان لاريجاني وصل مساء أمس إلى العراق للمشاركة في موتمر اتحاد برلمانات الدول الإسلامية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *