مطاعم جرمانا تتحول لـ”ملاه ليلية”.. حيدر: حل جذري قريباً

ملاهٍ ليلية بأسماء مغرية ومشبوهة على مرأى ومسمع أهالي جرمانا بريف دمشق، قذارة وتجاوزات بتغطية من بعض الفاسدين والمرتشين والصغار في المجلس المحلي والدوائر الرسمية للمحافظة.

هي مظاهر أثارت اشمئزاز واستياء أهالي أحياء جرمانا، ودفعتهم لتقديم عدة شكاوى، وصل بعضها لموقع “البعث ميديا” الذي قام بمتابعة الأمر، خاصة أن القائمين على هذه البؤر لم يكترثوا لأي شكوى أو تنبيه من الجوار.

وفي تصريح خاص لموقع “البعث ميديا” كشف رئيس بلدية جرمانا برجس حيدر أن المكتب التنفيذي في المحافظة، اتخذ قرار بتوجيه المهندسين المختصين في البلدية بزيارة كافة هذه المحلات، لجردها وإجراء مخالفات بحق المحال المخالفة، وخلال فترة قريبة سيتم معالجة الموضوع بشكل جذري، لتجنب هذه المظاهر في المدينة.

ورداً على بعض الشكاوى عن دوريات البلدية التي يتم إرسالها لهذه المحلات وتقاضيها رشاوى مقابل غض البصر عن تجاوزاتها، أوضح حيدر أن البلدية لم تقم بإرسال أي دورية إلى هذه المحلات، مرجحاً أن تكون هذه الدوريات تابعة لجهات أخرى.

الجدير ذكره أن بعض هذه المحلات التي شهدت مشاجرات جماعية استخدم في بعضها السلاح، مرخص وبعضها الآخر غير مرخص، ومنها من يقوم بعمل مغاير للتصنيف الممنوح لها، ﻷنه لا يوجد أي ترخيص في كامل مدينة جرمانا لملهى ليلي، وإنما توجد رخص لمطاعم يسمح فيها بتقديم زاوية فنية عبارة عن مطرب وعازف فقط.

البعث ميديا- خاص

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *