إعصار “ماثيو” يقتل 108 أشخاص في هايتي ويتجه إلى فلوريدا

أدى إعصار ماثيو إلى مقتل 108 أشخاص في هايتي وشرد الآلاف، حيث صنفت مصالح الأرصاد الجوية إعصار ماثيو في الدرجة الرابعة وهو ثاني أعلى درجة بعد الخامسة.
وأظهرت صور لمناطق نائية ومناطق انقطعت بها الاتصالات في الجنوب الغربي من البلد مناظر للدمار الناجم عن الإعصار.
وأدى الإعصار إلى إرجاء الانتخابات الرئاسية التي كان من المزمع أن تجرى هناك.
ويتجه الإعصار حاليا إلى ولاية فلوريدا الأمريكية.
ووجهت السلطات تحذيرا لسكان فلوريدا بأن الأعصار ماثيو سيجتاح الولاية بعد أن ضرب جزر الباهاما ومناطق من هايتي.
وقال ريك سكوت حاكم الولاية إن الخسائر قد تكون “كارثية”. وصدرت أوامر إخلاء على طول ساحل الولاية.
ومن المتوقع أن يشتد الإعصار ماثيو، الذي تبلغ سرعة رياحه 205 كيلومترا في الساعة، وأن يضرب فلوريدا كإعصار من الفئة الرابعة، حسبما قال مسؤولون.
وقال المركز الوطني الأمريكي للأعاصير إن الإعصار ماثيو من المتوقع أن يمر بالقرب من جزيرة غران باهاما و”يقترب جدا” من الساحل الشرقي لشبه جزيرة فلوريدا.
وقال ريك سكوت حاكم ولاية فلوريدا: “الجميع في ولايتنا يجب أن يتأهبوا لضربة مباشرة”.
وأضاف: “إذا ضرب ماثيو فلوريدا بصورة مباشرة، فإن التدمير قد يكون كارثيا ويجب أن تتأهبوا”.
وطلبت السلطات من نحو مليوني شخص في المناطق الساحلية في فلوريدا وجورجيا وساوث كارولينا إخلاء المنطقة. ويمكن أيضا أن تتضرر ولاية نورث كارولينا مع تحرك الإعصار شمالا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *