إدانة سورية شديدة للجريمة التي ارتكبتها آلة القتل السعودية في اليمن

أدانت سورية بأشد العبارات الاعتداء الإجرامي الذي اقترفته آلة القتل السعودية والذي استهدفت فيه بشكل متعمد مجلس عزاء في صنعاء ما أدى إلى ارتقاء عدد كبير من الأبرياء وجرح آخرين من أبناء الشعب اليمني الشقيق.
وقال مصدر رسمي في وزارة الخارجية والمغتربين اليوم: إن هذه الجريمة النكراء تمثل المشهد الاسود الأحدث في الدور التخريبي المشبوه الذي يضطلع به النظام الوهابي السعودي ضد ابناء الأمة العربية في اليمن والعراق وسورية وغيرها بهدف بث الوهن في نفوسهم وتدمير بنية الدول العربية خدمة للمخطط الأمريكي الإسرائيلي لفرض هيمنته على المنطقة.
وأضاف المصدر: إن الجمهورية العربية السورية إذ تعرب عن مواساتها وتعاطفها مع عائلات الضحايا الثكلى وتضامنها الكامل مع الشعب اليمني الشقيق فإنها تناشد أصحاب الضمائر الحية في العالم إدانة هذه الجريمة المروعة ووضع حد للنهج المتهور للنظام السعودي الذي يمثل القاعدة الأساسية للفكر التكفيري والداعم الأساسي للإرهاب الذي يشكل تهديدا جديا للأمن والاستقرار في العالم أجمع.
وختم المصدر تصريحه بالقول تؤكد الجمهورية العربية السورية مجددا أن العدوان إلى زوال وأن الشعب الصامد في سورية واليمن سيحقق النصر على قوى التآمر والهيمنة وأدواتها الذليلة من الأنظمة المهترئة كالنظام الوهابي السعودي الذي لا يعير أي اعتبار للحياة الإنسانية والذي ارتضى لنفسه أن يكون عبر تاريخه السبب في النكسات التي أحاقت بالأمة العربية.

البعث ميديا ||

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *