انفراج بأزمة مياه الغزلانية وقراها في 2017

أعلن رئيس مجلس بلدية الغزلانية المهندس عبد الله رمضان أن انفراجا طرأ على موضوع تأمين المياه في البلدة بعد “المعاناة” التي شهدتها خلال الصيف الماضي نتيجة تزايد عدد الوافدين إليها من مناطق متفرقة في المحافظة والمحافظات الأخرى.

وفي تصريح صحفي بين رمضان أنه بعد الجهود التي قامت بها محافظة ريف دمشق بالتعاون مع المؤسسة العامة لمياه الشرب والصرف الصحي بدمشق وريفها ومساندة فرع منظمة الهلال الأحمر العربي السوري تم تركيب 4 خزانات سعة كل واحد 95 مترا مكعبا في مركز الإبل بدير الحجر لتخزين مياه البئر الكبريتي وتبريدها وطرد الكبريت منها وتعقيمها وضخها إلى خزنات المياه في بلدة الغزلانية وقراها مؤكدا أن العمل بات في مراحله الأخيرة علما أن المضخات الموصولة معها تضخ يوميا أكثر من ألف متر مكعب إلى خزانات البلدة وقراها.

وأوضح رئيس مجلس البلدة أنه “سيتم قريبا وصل مخرج المحولة الكهربائية مع مخرج خط معمل القمامة غير المقنن بدلاً من مخرج القرمشية لاستمرار عمل مضخة البئر الكبريتي التي تضخ المياه الى الخزانات ما يحسن وضع مياه الشرب في الغزلانية وقراها خلال عام 2017”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *