الشعار ومخلوف يزوران موقع التفجير في جبلة

زار وزير الداخلية اللواء محمد الشعار ووزير الادارة المحلية المهندس حسين مخلوف مساء اليوم جرحى التفجير الإرهابي الذي وقع ظهر اليوم في مدينة جبلة.
واطمأن الوزيران على حالة الجرحى واطلعا على الخدمات الطبية التي تقدم لهم في المشفى الوطني في جبلة ومشفى تشرين باللاذقية.
وتفقد الوزيران موقع التفجير الإرهابي حيث أكد الوزير الشعار أنه تم تشكيل لجنة تحقيق من فرع الأمن الجنائي وباقي الأجهزة الأمنية لمتابعة ملابسات التفجير والاستفادة من المعطيات المتوافرة للوصول إلى منفذ الجريمة موجها بتشديد الإجراءات الكفيلة بتعزيز الأمن الداخلي لمنع تكرار مثل هذه التفجيرات إضافة إلى اتخاذ جميع الإجراءات الكفيلة بالتخفيف عن الجرحى وأهالي الشهداء.
وأشار الشعار إلى أن الجهات الأمنية لن تدخر جهدا للقضاء على بؤر الإرهاب مبيناً أن صمود السوريين وتلاحمهم مع الجيش والقيادة هو كفيل بالمساهمة في تحقيق الانتصار تلو الانتصار حتى اجتثاث الإرهاب من سورية بشكل كامل.
من جهته أشار وزير الادارة المحلية إلى أن لجان التعويضات تقوم بإنجاز قوائم حول حجم الأضرار حيث من المفترض أن تكون جاهزة خلال ساعات للتعويض على الجميع.
وأشار الوزير مخلوف إلى أن استهداف المدنيين لن يزيدهم إلا صموداً وتصميماً على محاربة الأيدي الآثمة التي تعبث بأمن الوطن والمواطن وسيزيدهم إصراراً على الوقوف إلى جانب بواسل الجيش العربي السوري والتمسك بالوحدة الوطنية.
بدوره أوضح محافظ اللاذقية ابراهيم خضر السالم أنه ومن الوهلة الأولى استنفرت كل مؤسسات المحافظة من صحة ومجلس مدينة ودفاع مدني وشرطة للقيام بواجبهم بشكل كامل واكد ان المشافي تقدم كل ما يلزم من اسعافات للجرحى.
وفجر إرهابيون ظهر اليوم سيارة مفخخة قرب الملعب البلدي في مدينة جبلة ما تسبب بارتقاء 11 شهيدا وإصابة 35 مدنيا بجروح والحاق أضرار مادية كبيرة بأكثر من 15 محلا تجاريا وتدمير أكثر من 10 سيارات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *