محتجون أمام البرلمان التركي على توسيع صلاحيات أردوغان

أطلقت الشرطة التركية الغاز المسيل للدموع ومدافع المياه يوم 9 كانون الثاني لتفرقة مئات المحتجين أمام البرلمان على تعديلات دستورية مقترحة ستوسع صلاحيات الرئيس رجب طيب أردوغان

وكان حزب الشعب الجمهوري المعارض الرئيسي وعدد من المنظمات غير الحكومية واتحادات المحامين، من بين من دعوا للاحتجاج في العاصمة أنقرة.

وقال شاهد لرويترز: “إن الشرطة أبعدت الكثير من المحتجين عن بوابات البرلمان”.

وسيبدأ البرلمان، في وقت لاحق، مناقشة التعديلات الدستورية المقترحة، التي تقضي بإقامة نظام رئاسي في البلاد من شأنه منح الرئيس التركي أردوغان صلاحيات أوسع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *