هيئة التميز تبحث التعاون العلمى مع هنغاريا وتقديم منحا دراسية لطلاب البرامج الاكاديمية

بحث رئيس هيئة التميز والابداع عماد العزب خلال لقائه اليوم غانوس بوداى منسق وزارة الخارجية الهنغارية فى الشرق الاوسط وشمال أفريقيا والوفد المرافق التعاون فى المجال العلمى وتقديم منح دراسية لطلاب البرامج الاكاديمية من خريجى المركز الوطنى للمتميزين للدراسة فى الجامعات الهنغارية.
وقدم العزب لمحة عن هيئة التميز والابداع كمشروع علمى وطنى كبير لاكتشاف ورعاية وتنمية مواهب التميز العلمى فى سورية من خلال اداراته الثلاث /المركز الوطنى للمتميزين وادارتى البرامج الاكاديمية والاولمبياد العلمى السورى/. مبينا أن المساعدات العلمية التى يمكن أن تقدم من الجانب الهنغارى ستخصص لتأسيس حاضنة علمية تخص دراسات العلوم الطبية الحيوية والليزر.
ولفت العزب الى أن سورية تعمل ما بوسعها لتطوير هوءلاء المتميزين فى مختلف السبل العلمية داخليا وخارجيا مع العمل على ضمان عودتهم للعمل فى وطنهم الذى أوصلهم الى أقصى درجات التحصيل المعرفى داعيا الوفد الهنغارى الى زيارة المركز الوطنى للمتميزين فى اللاذقية.
من جانبه بين بوداى أهمية المشروع الذى يرعى نخبة من المتميزين علميا فى سورية مبديا الاستعداد لتقديم الدعم العلمى لهم من خلال منح دراسية تقدم لهم للدراسات العليا اضافة الى منح أخرى بحثية خاصة بالباحثين العلميي.
يأتى اللقاء ضمن استراتيجية هيئة التميز والابداع لتنمية التميز العلمى ضمن أوسع الافاق فى التحصيل المعرفى داخل سورية وخارجها .
حضر اللقاء الدكتور محمد عامر ماردينى مدير ادارة البرامج الاكاديمية والدكتور عبد الوهاب علاف عضو اللجنة العلمية المركزية فى الاولمبياد العلمى السورى وعلى أبو خضر مدير ادارة الاولمبياد العلمى السورى .
يذكر أن هيئة التميز والابداع احتفلت فى أيلول الماضى بتخريج الدفعة الاولى والبالغ عددها 33 طالبا وطالبا من البرامج الاكاديمية التى تشكل محطة مهمة فى اعداد الاختصاصيين فى المرحلة الجامعية الاولى وتم ايفادهم الى روسيا للدراسات العليا فى اختصاصات العلوم الطبية الحيوية وعلوم وتقانة الليزر.
وأحدثت هيئة التميز والابداع بموجب القانون رقم 11 لعام 2016 وهى هيئة تعنى بالتميز بمختلف جوانبه فى المجتمع السورى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *